إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
البوسنة والهرسك بلاد تسحر الألباب وتخطف الأبصار
الكاتب : موقع كل شي | الخميس   تاريخ الخبر :2017-03-09    ساعة النشر :14:24:00
أتيحت لي فرصة زيارة البوسنة والهرسك لأول مرة في حياتي الأسبوع الماضي، كنت أجهل الكثير عن هذه الدولة التي عانت الكثير من ويلات الحرب، وكنت أظن أنها بلاد مهملة ولا يوجد ما يشد الزائر إليها إلا أنني فوجئت ببلاد ساحرة الجمال، فيها ما يكفي من الجمال والمتعة، طبيعة خلابة وساحرة، مياه وفيرة، أنهار وشلالات تنساب المياه منها الى كل مكان فتحول الارض الى بساط اخضر قل نظيره.

فيديو رائع من زيارة البوسنة والهرسك  
البوسنة والهرسك... 
تقع دولة البوسنة والهرسك في الجزء الجنوبي الشرقي من أوروبا، في القسم الغربي من شبه جزيرة البلقان، ولديها مخرج على البحر الأدرياتيكي في أقصى الجنوب بطول 20 كم في مدينة نيوم. ويبلغ عدد سكانها قرابة 4613414 نسمة. عاصمة الدولة هي سراييفو، وهي المركز الاداري والثقافي والجامعي والرياضي، ومن مدنها الكبيرة: بانيالوكا، توزلا، موستار،زينيتسا، بيهاتش،بريدور،برتشكو،بييلينا،ترافنيك. ويمتاز مناخها بالمناخ القاري المعتدل، وصيفها دافئ بمتوسط درجة حرارة 25 مئوية، بينما شتاؤها بارد بمتوسط درجة حرارة 3-1.  طبيعة خلابة وساحرة
أكثر ما يشدنا في الرحلات جمال الطبيعة التي تسحر الألباب، وتمتلك معظم المناطق السياحية فيها مواقع جغرافية مميزة، إذ يمكن الوصول منها الى البحر الأدرياتيكي خلال ساعتين فقط في السيارة، والبوسة والهرسك بلد غني بالثروات الطبيعية وتشتمل على الينابيع الطبيعية الساخنة وثروات مائية، فهي من الدول النادرة في العالم التي تصلح مياه أنهارها للشرب، فقد كنت شاهدًا على روعة وجمال الأنهار والشلالات التي لا كلمات تصف جمالها وإبداع الخالق عز وزجل في تكوينها، والى جانب هذا السحر الإلهي العظيم تمتلك البوسنة والهرسك ثقافة ثرية كان لها الأثر الكبير في باقي دول البلقان، ويظهر أثر هذه الثقافة في مختلف مجالات العطاء البشري، ويشمل الموسيقى والأدب والفنون. إستقبال رائع وطعام لذيذ
من يزور هذا البلد يشعر بروعة الإستقبال المميز من قبل المواطنين الذين يعبرون عن إحترامهم للضيف، فحسن الإستقبال يفوق كل تصور، حيث يبدون إهتمامًا كبيرًا في تقديم أفضل صورة عن بلادهم. والى جانب الإستقبال والحفاوة البالغة التي كانت من نصيبنا فإن المطاعم كثيرة والمأكولات المتوفرة تلائم أذواق اهل بلادنا هنا، كذلك الأسواق واسعة وفيها تتوفر المستلزمات التي يطلبها السائح والأسعار مقبولة جدًا. ملتقى الحضارات...شرقي-أوروبي
ترك التراث الشرقي العثماني والنمساوي الهنغاري أكبر الأثر في البوسنة والهرسك، ويبدو ذلك جليًا من خلال المنشآت المعمارية العظيمة، الدينية منها والدنيوية. ومن أبرز مباني الحقبة العثمانية نخص بالذكر مساجد: الغازي خسروبك والسلطان وعلي باشا في سراييفو والمساجد في موستار وترافنيك والعديد من المباني الدينية للعمارة الاسلامية المنتشرة في شتى أرجاء البوسنة والهرسك. ومقابل ذلك تجد الحضارة الأوروبية المتمثلة بالبناء الأوروبي الحديث وبناء الكنائس الجميلة فيختلط الطابع الشرقي بالطابع الاوروبي ليشكل ملتقًا حضاريًا قل نظيره في العالم. فنادق رائعة ومريحة
تبعد جميع الفنادق مسافة 7 كم فقط عن قلب مدينة سراييفو و2 كم عن مطار سراييفو و20 كم عن جبلي ايغمان وبيلاشنيتسا الأولمبيين و3 كم عن "فريلو بوسنة" الأكثر شهرة في سراييفو. وهناك فنادق تضم أكثر من مائتي غرفة وأخص بالذكر فندق تيرمي العلاجي الذي يضم 180 غرفة رفيعة المستوى ذات تصميم عصري ومجهزة بكل المستلزمات، وفندق موستار الحديث المزود بأحدث التقنيات والخدمات الفندقية. نزارين تورز عنوان الرحلات
 ما كانت لتتم مثل هذه الرحلة الجميلة لولا التنظيم الرائع والراقي لشركة نزارين تورز التي خططت الزيارة وأتقنت التنفيذ، فقد تمتعت مع بقية الأخوة المرافقين من وكلاء السفر وموظفي الشركة من البلاد الذين شاركوا في الرحلة، وخرجنا بإنطباع رائع ليس فقط من المكان الجميل والساحر الذي قمنا بزيارته بل من التنظيم والدقة في المواعيد، ونزارين تفتح أمامكم طريقًا للتعرف على هذه البلاد الجميلة وبإستطاعتكم التوجه لمكاتب الشركة لحجز أماكن لزيارة لن تنسى.



تعليقات الزوار