إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
رغم الطقس العاصف: المدير العام لوزارة التّربية شموئيل أبواب يزور مدارس شرقي القدس
الكاتب : موقع كل شي | الجمعة   تاريخ الخبر :2018-01-05    ساعة النشر :21:35:00
وصل إلى موقع كل شي الاخباري بيان صادر عن الناطق بلسان وزارة التربية والتعليم للإعلام غير اليهودي كمال عطيلة جاء فيه ما يلي: "زار هذا الصّباح المدير العام للوزارة شموئيل أبواب مدارس شرقي القدس وذلك في إطار جولاته للتّعرّف عن كثب على جهاز التّعليم والإستماع من الحقل عمّا يدور في أروقة المؤسّسات التّعليميّة".
خلال الزيارة

وأضاف البيان: "هذه الجولة خصّصها المدير العام لمؤسّسات التعليم في القدس للتّعرف على البنى التّحتيّة للمدارس، المدارس الجديدة والمدارس المستأجرة كذلك تمّ التّطرّق لموضوع تخصيص أراض لبناء مدارس جديدة. المدير العام أجرى حوارا مع مديري المدارس وإستمع للإحتياجات والنواقص كذلك على الوضع الاجتماعي الإقتصادي للطلاب والطالبات وكيفيّة تأثير ذلك على التّحصيل العلمي وعلى المناخ التّعليمي ومن خلال جولته أيضا تعرّف على البرامج المختلفة والمشاريع التّربويّة المنفّذه في المدارس، على التّخصّصات المختلفة وعلى برامج التّربية اللا منهجيّة وقد كانت زيارته الأولى في مدرسة إبن رشد الشّاملة في صور باهر بإدارة المربّي هيثم سلامه كذلك مدرسة ثانويّة البنات في صور باهر بإدارة المربّية غدير بشارات ثم إنتقل المدير العام والوفد المرافق الى مدارس جبل المكبّر وزاروا مدرستي الفاروق للبنات بإدارة المربّية نور تاجي ومدرسة البنات بإدارة المربّية منال دراوشه وكانت المحطّة التّالية مدرسة إحمد سامح الخالدي في ابو طور بإدارة المربّي جهاد أبو حامد ومدرسة إعداديّة البنات بإدارة ميسا غوانمة. وتابع البيان: "وقد تابع المدير العام زياراته في مؤسّسات التّعليم في شرقي القدس لتشمل مدرسة إبداع بأدارة المربّي ملحم بدر حيث إلتقى هناك قيادات في جهاز التّعليم في شرقي القدس وتعرّف منهم على المراكز الجماهيريّة وعلى الخدمات التي تقدّمها للطلاب بموضوع الأطر اللا منهجيّة. نهاية الزيارة كانت لعنقود رياض الأطفال في شعفاط للتّربية الإعتياديّة والتّربية الخاصّة والشّاملة شعفاط بإدارة المربّي نادر نيروخ والشّاملة بيت حنينا للبنات بإدارة المربّية ليانا جابر ومدرسة البسمة للتّعليم الخاص بإدارة المربّي رامي بدارنه ومدرسة العلوم والتخنولوجية بإدارة المربّي هاني صندوقه وخلال زيارته إلتقى المدير العام ببعض المدراء وتحدّث معهم عن عدّة أمور تتعلّق بجهاز التّعليم وتركيباته وقد رافقه في زيارته كل من مسؤولي جهاز التّعليم في شرقي القدس السيّد أفيف كينان والسّيّدة لارا مباريكي ود.دافيد كورن مستشار رئيس البلديّة لشؤون التّعليم في شرقي ،السّيّد نعيم بدر .رافق المدير العام أيضا في زيارته هذه كل من إيتان فلزنشطاين وكمال عطيله مستشاري المدير العام".

واختتم البيان: "يشار بأنّ المدير العام للوزارة يقوم بهذه الزّيارة الهامّة إيمانا منه بضرورة دعم جهاز التّعليم العربي وبما في ذلك في مدارس شرقي القدس تماشيا مع سياسة وزير التّعليم، الوزير بينيت بتوفير فرصة متساوية لكل طالب. بقي ان نشير بأنّه يتعلّم في جهاز التعليم في شرقي القدس نحو 110 ألف طالب" إلى هنا نصّ البيان. 



تعليقات الزوار