إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
بالصور: ليستر سيتي يقدم هدية لليفربول بالتعادل مع تشيلسي
الكاتب : موقع كل شي | السبت   تاريخ الخبر :2018-01-13    ساعة النشر :23:00:00
سقط حامل اللقب، تشيلسي، في فخ التعادل، مع ضيفه ليستر سيتي (0-0)، مساء اليوم السبت، على ملعب "ستامفورد بريدج"، ضمن الجولة الـ23 من البريميرليج. وارتفع رصيد تشيلسي بهذا التعادل إلى 47 نقطة، وبات معرّضا لفقدان المركز الثالث، لصالح ليفربول (44 نقطة)، الذي يستضيف، غدًا الأحد، متصدّر الدوري، مانشستر سيتي. أما ليستر سيتي، فرفع رصيده إلى 31 نقطة، في المركز الثامن. ولم تشهد تشكيلة تشيلسي أي مفاجآت، حيث اعتمد مدربه، أنطونيو كونتي، على قوّته الضاربة، بقيادة ثنائي الهجوم، إيدن هازارد وألفارو موراتا، فيما لعب جاري كاهيل مكان أندرياس كريستيانسن، في عمق الدفاع. أما مدرب ليستر سيتي، كلود بويل، فأعاد إلى صفوف الفريق هدافه، جيمي فاردي، بعدما غاب عن المباراة الأخيرة للإصابة. كما غاب قائد الفريق، ويس مورجان، للسبب ذاته، وشارك بدلا منه ألكسندر دراجوفيتش، فيما لعب بن تشيلويل كظهير أيسر، على حساب النمساوي، كريستيان فوخس.
وتبادل موراتا الكرة مع هازارد، قبل أن تتحوّل إلى كانتي، الذي سدد مباشرةً في الدفاع، لتذهب إلى ركنية لم تثمر، في الدقيقة الثالثة. ورد ليستر في الدقيقة التاسعة، عندما مر تشيلويل من اليسار، ليوجّه الكرة نحو القائم القريب، عند المهاجم الياباني، شينجي أوكازاكي، الذي أرسل الكرة أمام المرمى، دون متابعة من أحد. وبعدها بدقيقتين، مرّر ماتي جيمس الكرة إلى فاردي، الذي سدّد بعيدا عن المرمى. وأنقذ حارس تشيلسي، تيبو كورتوا، ببراعة، مرماه من رأسية من ويلفريد نديدي، في الدقيقة 13، وفعل الأمر نفسه، كاسبر شمايكل، في الجهة المقابلة، عندما تصدّى لمحاولة سيسك فابريجاس. احتفظ ليستر بأفضليته النسبيّة، وأفسد فاردي على زميله مارك ألبرايتون فرصة خطيرة، عندما قطع الكرة قبل أن تصل إليه، دون أن يتمكّن تهديد المرمى، في الدقيقة 23. وتعرّض كاهيل لإصابة مبكرة، ليخرج من الملعب، ويدخل مكانه كريستيانسن في الدقيقة 33. وبقي صاحب الأرض دون خطورة، حتى الدقيقة 41، عندما أبعد شمايكل كرة فابريجاس، إلى فوق العارضة. استمرت أفضلية ليستر من حيث تشكيل الهجمات، مع بداية الشوط الثاني، وطالب لاعبوه بركلة جزاء، إثر سقوط محرز داخل المنطقة، قي كرة مشتركة مع كريستيانسن، إلا أن الحكم مايك جونز، لم يعلن شيئا. وأجرى تشيلسي تبديلا مزدوجا، بخروج هازارد وفابريجاس، وإشراك بدرو رودريجيز وويليان. ولعب ليستر منذ الدقيقة 68 بـ10 لاعبين، إثر نيل لاعبه تشيلويل، البطاقة الصفراء الثانية، بعد إعاقته ظهير تشيلسي، فكتور موسيس.


  وأجرى الفريق الضيف تبديلا، بإخراج أوكازاكي، وإشراك فوخس، لتأمين الناحية الدفاعية. وعانى تشيلسي كثيرا لاقتحام دفاع ليستر، فيما تبقى من زمن المباراة، ولم يتمكّن من صناعة الفرص، حتى الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع، عندما نفذ ماركوس ألونسو ركلة حرة مباشرة، أبعدها شمايكل باقتدار.    
لا



تعليقات الزوار