إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
برشلونة يمطر شباك إشبيلية.. ويقفز لوصافة الليجا
الكاتب : موقع كل شي | الاثنين   تاريخ الخبر :2019-10-07    ساعة النشر :11:59:00
حقق برشلونة انتصارا عريضًا برباعية نظيفة على ضيفه إشبيلية، مساء اليوم الأحد، ضمن منافسات الجولة الثامنة من الليجا.

وسجل أهداف برشلونة كل من، لويس سواريز، وأرتورو فيدال، وعثمان ديمبلي، وليونيل ميسي، في الدقائق 27 و32 و35 و78.

وبهذا الانتصار، يرفع البارسا رصيده إلى 16 نقطة في المركز الثاني، بينما تجمد إشبيلية عند 13 نقطة، في المركز السادس.

وكان أول تهديد في المباراة من جانب إشبيلية، حيث تقدم أوكامبوس على الطرف الأيمن، ومرر كرة
عرضية في منطقة الجزاء لزميله دي يونج، الذي سدد بقوة، لكن الحارس تير شتيجن تألق في التصدي، بالدقيقة 11.

وواصل إشبيلية إهدار الفرص، وهذه المرة عبر لوك دي يونج الذي استقبل كرة عرضية من ركنية، وسدد بجانب القائم الأيسر للحارس تير شتيجن، في الدقيقة 18.

وحصل برشلونة على ركلة حرة مباشرة، نفذها القائد ليونيل ميسي، لكن تسديدته مرت أعلى المرمى في الدقيقة 23.

ونجح لويس سواريز، مهاجم البلوجرانا، في تسجيل الهدف الأول من مقصية رائعة، حيث استغل كرة عرضية من الطرف الأيسر عبر نيلسون سيميدو، ليسكنها على يسار الحارس فاتشك، الذي اكتفى بالمشاهدة فقط، في الدقيقة 27.

وضاعف التشيلي أرتورو فيدال النتيجة لبرشلونة، في الدقيقة 32، حيث استقبل تمريرة في العمق من البرازيلي آرثر ميلو، ليضعها على يمين الحارس.

واستمرت حفلة الأهداف، حيث سجل الفرنسي عثمان ديمبلي الهدف الثالث لأصحاب الأرض، في الدقيقة 35، عندما توغل بين دفاعات إشبيلية على الطرف الأيسر، قبل أن يسدد في الشباك.

وحاول نوليتو مهاجم إشبيلية تقليص الفارق، حيث استقبل كرة عرضية وسدد بالرأس، لكن الحارس تير شتيجن أمسك الكرة بسهولة في الدقيقة 39.

ومع بداية الشوط الثاني، قرر جولين لوبيتيجي المدير الفني لإشبيلية الدفع بخوان جوردان ومنير الحدادي، بدلا من أوليفر توريس ونوليتو، ولاحقًا أشرك تشيتشاريتو محل دي يونج.

وكما كان سيناريو الشوط الأول، أهدر لوك دي يونج فرصة تقليص الفارق، حيث استغل خطأ آرثر ميلو لينفرد بالحارس، لكنه سدد في القائم بالدقيقة 51.

وتألق فاتشك في التصدي لمحاولة ليونيل ميسي، في الدقيقة 59.

ودفع إرنستو فالفيردي، المدير الفني لبرشلونة، بسيرجيو بوسكيتس بدلا من آرثر، ثم راكيتيتش مكان فيدال،
وأخيرًا أراوخو بدلا من توديبو.

وباغت خيسوس نافاس قائد إشبيلية، الحارس تير شتيجن بتسديدة قوية من داخل المنطقة، تصدى لها الألماني ببراعة في الدقيقة 72.

وحصل برشلونة على ركلة حرة مباشرة، على حدود منطقة الجزاء، نفذها ميسي على يسار الحارس فاتشك، مسجلا الهدف الرابع في الدقيقة 78.

وأشهر حكم المباراة البطاقة الحمراء في وجه البديل أراوخو، مدافع برشلونة، إثر تدخله العنيف على تشيتشاريتو.

كما أشهر البطاقة الصفراء الثانية لديمبلي، ليخرج هو الآخر مطرودًا بسبب الاعتراض.

وتألق تير شتيجن في التصدي لمحاولة أخيرة من هجوم إشبيلية، قبل أن يطلق الحكم صافرة النهاية، معلنا فوز البارسا برباعية.



تعليقات الزوار