إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
بالصور: عودة إنتر التاريخية تحرق ميلان في ديربي الغضب
الكاتب : موقع كل شي | الاثنين   تاريخ الخبر :2020-02-10    ساعة النشر :07:32:00
حقق إنتر ميلان فوزًا تاريخيًا على غريمه ميلان، بنتيجة (4-2)، بعدما نجح الأفاعي في قلب التأخر بثنائية نظيفة في الشوط الأول، لفوز، بالجولة 23 من الدوري الإيطالي.

أحرز أنتي ريبيتش وزلاتان إبراهيموفيتش هدفي ميلان بالدقائق 40 و46 بالشوط الأول، وقلب إنتر النتيجة في الشوط الثاني، بعدما سجل رباعية عن طريق مارسيلو بروزوفيتش بالدقيقة 51، ماتياس فيتشينو بالدقيقة 54 وستيفان دي فري بالدقيقة 70، وروميلو لوكاكو بالدقيقة 94.

وبهذا الفوز، تصدر إنتر جدول ترتيب الكالتشيو برصيد 54 نقطة بالتساوي مع يوفنتوس، فيما تجمد رصيد ميلان عند 32 نقطة بالمركز العاشر.

بداية ميلان جاءت قوية، وفي الدقيقة التاسعة سنحت أولى الفرص الحقيقية بعدما استلم كالهانجولو الكرة وراوغ بروزوفيتش ليسدد قذيفة أرضية من مسافة بعيدة تضرب القائم الأيمن للحارس باديلي.

فيما جاءت الفرصة الأولى لإنتر بعد مرور 12 دقيقة، بعد ركلة ركنية نفذت داخل المنطقة لمسها دي فري برأسه لتمر أمام لاعبي الفريقين داخل منطقة الست ياردات، نجح دوناروما في الإمساك بها قبل وصول سكرينيار لها. 



واقترب إنتر من تسجيل الهدف الأول، ففي الدقيقة 19، نفذ سانشيز ركلة ركنية ارتقى لها جودين فوق الجميع وسدد كرة رأسية مرت بجوار القائم.

ورغم سيطرة ميلان على مجريات اللعب، إلا أن إنتر كان أخطر في الفرص، وكاد فيتشينو أن يسجل هدفًا بعد مجهود فردي ممتاز من لوكاكو، الذي مر وتوغل وانطلق في الناحية اليمنى من منتصف الملعب، ومرر كرة عرضية أرضية داخل المنطقة، قابلها لاعب الوسط بتسديدة أبعدها الحارس دوناروما. 

ونجح أنتي ريبيتش في تسجيل هدف التقدم لميلان في الدقيقة 40، بعد عدة تمريرات، انتهت بعرضية طولية من كاستييخو إلى إبراهيموفيتش ليهيئ الكرة بالرأس إلى ريبيتش، الذي نجح في لمسها ليسكنها الشباك بعد خطأ فادح من باديلي، حارس إنتر في الخروج من مرماه.



وفي الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، سجل إبراهيموفيتش هدفا ثانيا لميلان، بعد ركلة ركنية نفذت داخل المنطقة لمسها كيسي، لتمر من بين المدافعين وتصل إلى إبرا، الذي سدد رأسية فشل الحارس في إبعادها لتسكن الشباك وسط غياب الرقابة الدفاعية من إنتر.
 
 
 
 
 
 
Volume 0%
 
 



ونجح إنتر في تقليص النتيجة عن طريق بروزوفيتش في الدقيقة 51، بعدما أطلق لاعب الوسط قذيفة صاروخية من خارج المنطقة بقدمه اليمنى، سكنت على يمين الحارس.

وبعد دقيقتين من الهدف الأول، نجح إنتر في إدراك التعادل سريعا عن طريق فيتشينو، بعد رؤية ممتازة من سانشيز الذي استلم تمريرة داخل المنطقة ومرر الكرة إلى القادم من الخلف، الذي سدد مباشرة في المرمى.

ومن مسافة 30 مترا، سدد زلاتان تصويبة قوية من ركلة حرة ثابتة بالدقيقة 68، مرت بجوار القائم الأيسر لحارس النيراتزوري. 

وحصل إنتر على ركلة ركنية بعد تسديدة لوكاكو التي ارتطمت بمدافع ميلان وخرجت بجوار المرمى، نجح من خلال إنتر في تسجيل هدف التقدم بالدقيقة 70 عن طريق ستيفان دي فري، الذي نجح في استغلال ركلة ركنية قابلها برأسية متقنة في الشباك.

وكاد إريكسن أن يسجل أول أهدافه بقميص إنتر، بعدما سدد تصويبة صاروخية في الدقيقة 80 من ركلة حرة ثابتة، ارتطمت بالعارضة.

وأهدر باريلا فرصة قتل المباراة بالدقيقة 88، بعدما انفرد بالمرمى وسدد الكرة في يدي الحارس دوناروما. 

وبالدقيقة 89، كاد إبراهيموفيتش أن يتعادل لميلان بعدما ارتقى عاليًا وقابل عرضية باكيتا، ليضربها بالرأس في القائم.

وفي الدقيقة 94، تمكن لوكاكو من قتل المباراة بتسجيل الهدف الرابع بعد عرضية من الناحية اليمنى، ارتقى لها برأسية، لينهي المباراة بفوز تاريخي للإنتر.




تعليقات الزوار