إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
بالصور: ميسي يمنح برشلونة فوزا عسيرا على سوسيداد
الكاتب : موقع كل شي | السبت   تاريخ الخبر :2020-03-07    ساعة النشر :23:23:00
حقق برشلونة انتصارًا صعبًا بهدف دون رد، على ريال سوسيداد مساء اليوم السبت، ضمن منافسات الجولة الـ27 من الليجا، في ملعب "كامب نو".

سجل هدف المباراة الوحيد، قائد برشلونة ليونيل ميسي من ركلة جزاء في الدقيقة 81.

وبهذا الانتصار رفع برشلونة رصيده إلى 58 نقطة، ليستعيد صدارة الليجا مؤقتًا، بينما تجمد رصيد ريال سوسيداد عند 43 نقطة في المركز السادس.

بدأ كيكي سيتين المدير الفني لبرشلونة، المباراة بالطريقة المُعتادة (4-3-3)، وبثلاثة تغييرات عن التشكيلة
التي بدأت الكلاسيكو، فلأول مرة تواجد الوافد الجديد مارتن برايثوايت في الهجوم، ولعب لينجليت بدلا من أومتيتي في الدفاع، وراكيتيتش بدلا من آرثر.

وجاء أول تهديد من برشلونة في الدقيقة 10، حيث توغل مارتن برايثوايت في منطقة جزاء سوسيداد، وسدد
كرة قوية حولها الحارس ريميرو إلى الركنية.



وتلقى برايثوايت تمريرة من ميسي في الدقيقة 14، وانطلق في العمق وسدد كرة، أمسك بها ريميرو.

وكاد ميسي أن يُسجل الهدف الأول في الدقيقة 29، حيث تلقى كرة في منطقة الجزاء، وسدد على الطائر، لكن الحارس ريميرو تصدى ببراعة.

واستمرت محاولات البلوجرانا بحثًا عن الهدف الأول، بتسديدة يسارية في المنطقة من ميسي، لكنها مرت بجانب القائم الأيمن لمرمى سوسيداد.

ورغم محاولات برشلونة في هز شباك الضيوف، فشل لاعبو البلوجرانا في ترجمة الفرص لأهداف، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بدون أهداف.

ومع بداية الشوط الثاني، أرسل ليونيل ميسي تسديدة على حدود منطقة الجزاء، مرت بجانب القائم الأيسر في الدقيقة 53.
 
 
 
 
 
 
 
 
Volume 0%
 
 



وتألق ريميرو في التصدي لتسديدة قوية من إيفان راكيتيتش لاعب خط وسط برشلونة، في الدقيقة 64.

واستمرت محاولات البلوجرانا، حيث أرسل ميسي كرة عرضية للمدافع جيرارد بيكيه الذي سدد بالرأس بجانب القائم الأيمن في الدقيقة 65.

واحتسب حكم المباراة ركلة جزاء لبرشلونة في الدقيقة 80، بسبب وجود لمسة يد على مدافع ريال سوسيداد روبن في منطقة الجزاء، بعد اللجوء لتقنية الفيديو.

وانبرى لتنفيذ ركلة الجزاء ليونيل ميسي قائد برشلونة، وسدد بنجاح على يسار الحارس، ليمنح التقدم للبلوجرانا في الدقيقة 81.

ودفع كيكي سيتين بأرتورو فيدال بدلا من إيفان راكيتيتش، والشاب أنسو فاتي بدلا من أنطوان جريزمان، وأخيرًا جونيور فيربو بدلا من برايثوايت.



وكاد أن يُسجل بورتو مهاجم سوسيداد هدف التعادل لفريقه في الدقيقة 90، حيث تلقى كرة عرضية في منطقة الجزاء أمام تير شتيجن لولا تدخل بيكيه معه، والذي حول الكرة إلى الركنية.

وفي الدقيقة الأخيرة، نجح جوردي ألبا في تسجيل الهدف الثاني لبرشلونة، حيث تلقى تمريرة من أنسو فاتي، ليُضاعف النتيجة للبلوجرانا، لكن حكم المباراة ألغاه بداعي التسلل عقب الرجوع لتقنية الفيديو.

وأعاد هدف ميسي في اللقاء، برشلونة لطريق الانتصارات مرة أخرى بعد الخسارة الجولة الماضية ضد الغريم التقليدي ريال مدريد.




تعليقات الزوار