إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
إعدادية ابن سينا كفر قرع تستقبل اولياء امور طلاب السوادس ضمن المعابر
الكاتب : موقع كل شي | الاحد   تاريخ الخبر :2016-05-15    ساعة النشر :13:11:00
ضمن فعاليات المعابر التي تحرص المدرسة الاعدادية ابن سينا كفرقرع على القيام بها وذلك تزامنا مع اقتراب انتهاء العام الدراسي الحالي والتحضير للعام الدراسي الجديد، نظمت ادارة المدرسة أمسية خاصة في المركز الجماهيري الحوارنة والتي من خلالها تم استقبال أولياء امور طلاب الصفوف السادسة والذين سيكونون ضمن عائلة المدرسة في العام الدراسي القادم وانتقالهم من المرحلة الابتدائية الى المرحلة الاعدادية، حيث تخللت الأمسية العديد من الكلمات والمحاضرات الهامة التي تصب في مصلحة الطلاب والتي تساهم في عبور امن للطلاب من الصف السادس للصف السابع ولتهئية الاهالي وكشفهم على آليات وطرق عملية للإنتقال الآمن والسلس، بالإضافة الى التطرق لكل مراحل التسجيل. هذا وقد افتتحت الأمسية مديرة المدرسة المربية نوال كناعنة عليمي والتي رحبت بالحضور مشيدة باهتمامهم الفعال لمصلحة ابنائهم ولضمان عبور سلس وآمن متطرقة الى رؤية المدرسة التربوية والتعليمية والى أهم الانجازات المشرفة للمدرسة متطرقة الى مشاريعها التعليمية والتربوية التي تساهم في إنشاء جيل قيادي متعلم يتحلى بالمسؤولية مكتسبة آليات النجاح المستقبلية.

ومن ثم قدمت مستشارة المدرسة المربية مزنة مصاروة محاضرة هامة تطرقت خلالها لمراحل انتقال الطلاب بصورة آمنة ضمن مشروع المعابر ولتحضيرهم قبل عبورهم من المرحلة الابتدائية للمرحلة الاعدادية مقدمة شرحًا مفصلا حول المراحل العملية والمهنية التي تقوم بها المدرسة بكافة طواقمها مقدمة آليات عملية ونقاط هامة للأهالي ايمانا منها ومن إدارة المدرسة لأهمية شراكة الاهل في العملية التعليمية مع التشديد على مرحلة المعابر المهمة التي تساهم في بناء ارضية خصبة للطلاب لتوفير مناخ تربوي وتعليمي امثل لهم .

وفي ختام الامسية قدم نائب المديرة المربي محمد مصالحة شرحا مسهبا حول مراحل التسجيل من خلال استعراض كراسات التسجيل التي وزعت على الطلاب متطرقا الى التخصصات الجديدة والمميزة والتي انطلقت بها المدرسة كمشروع ريادي مميز متطرقا الى مستندات وتفاصيل مهمة عرضت للاهالي والتزامات دستوية هامة محددا تاريخ تسليم الاستمارات لنجاعة تقسيم الطلاب بصورة مهنية عارضا فيديو في ختام الامسية يتطرق الى اهم المشاريع المختلفة في المدرسة .



تعليقات الزوار